قراءة في كتاب المراهقون " النغيمشي "

كتب فى : 09-12-2013 | الكاتب : الأستاذ / محمد بن عبدالعزيز الدغيري | الزيارات : 1881 | التعقيبات : 0
اسم الكتاب المراهقون دراسة نفسية إسلامية للآباء والمعلمين والدعاة المؤلف د / عبد العزيز بن محمد النغيمشي دار النشر دار المسلم عدد الصفحات 180 صفحة نوع القطع غلاف
فكرة من الكتاب
في هذا الكتاب يطرح المؤلف موضوع المراهقة من منظور نفسي إسلامي تحت مسمى ( المراهقون دراسة نفسية إسلامية ;) مبينا في مقدمة كتابه إلى أن المراهقين يعيشون في هذا العصر أزمة نفسية واجتماعية ، كما يعيش الآباء والمربون أزمة في التعامل مع المراهقين ، معددا عدة مشاكل تكثر لدى المراهقين من مثل الابتعاد عن مجالس الكبار ، والغضب والغيرة الشديدان ، وأحلام اليقضة ، والهروب من البيت أو المدرسة ، والاكتئاب والشك ، وغيرها من مشكلات المراهقين. ويوضح المؤلف أن الهدف من هذه الدراسة هو تبسيط المعلومات التربوية والنفسية المتعلقة بالمراهقين وكيفية رعايتهم والتعامل معهم ، ومبينا أن تلك المعلومات والكيفيات منطلقة من نظرة إسلامية .
وقد قسم المؤلف الكتاب إلى بابين :
• ذكر في الباب الأول طبيعة المراهق وظاهر نموه .
• وعرض في الباب الثاني أركان تكوين وبناء المراهق بناءً متكاملاً متوازناً شاملاً ، وذلك من خلال دراسة حاجاته ومتطلباته .
( الباب الأول : طبيعة المراهق ;)
أشار فيه المؤلف إلى تعريف المراهق ، موضحا أن مما يساعد على حل مشكلات المراهقين ومعرفة أسباب تغيراتهم هو معرفة طبيعة المراهق من خلال معرفة من هو المراهق ؟ جسمه وعقله وانفعالاته ومجتمعه؟ .
ففي جانب جسد المراهق
أشار المؤلف إلى أنه يوجد عملية تحول كاملة في وزن المراهق وحجمه وشكله ، بل إن بعض هذه التغيرات تسبب لبعض المراهقين والمراهقات الشعور بالخجل والإحراج ، وقد تؤدي إلى شعور المراهق بالجهد والتعب والرغبة بالراحة، ثم أشار إلى أن هذه التغيرات تتصف بالجدة والسرعة التزامن، كما أنها تجعل المراهق يستعد لمواقف الرجولة ووظائفها ، وكذلك المراهقة تستعد لوظيفة الأنوثة.
أما في جانب عقل المراهق
فهناك تغير كبير ، حيث يتحول المراهق والمراهقة من التفكير المادي إلى التفكير المعنوي ، ومع ما يمنح المراهق هذا التحول في التفكير من سعة أفق ، وقدرة على التعامل مع البيئة بكافة أبعادها، وعلى فهم المعاني ، إلا أن لذلك مشكلات معرفية واجتماعية من أهمها :
1 / المثالية في المطالب .
2 / الحيرة بين البدائل .
مبينا أسباب هذه المشكلات .
وذكر المؤلف أنه يمكن للمراهق أيضا أن يستوعب الرموز المركبة ، التي بدورها تؤدي إلى أن يصبح قادرا على التفكير في ذاته ، مما ينتج عنه بعض المشكلات لدا المراهق، وأيضا يخرج المراهق من التفكير السلبي التبعي إلى التفكير الإيجابي الباحث عن المسؤولية المتفحص لذاته ومقامه وسمعته .
ومما يتميز به عقل المراهق إدراكه التام لمفهوم الزمن وقدرته على التفكير المستقبلي - إضافة إلى الآني - مما ساعده في حياته .
وأما عن انفعالات المراهق :
فتظهر في مرحلة المراهقة بعض الانفعالات التي تميزها عن غيرها من المراحل ، لعل من أهمها :
1 / غلبة الخوف والقلق :
فهو يخشى على ذاته ومستقبله ، ويخاف من الفشل ، كما قد يخاف ولا يعرف مما يخاف .
2 / قوة الانفعال :
فهو لا يستقر في انفعالاته ولا يكون واقعيا في التعبير عنها ، وقد لا يستطيع التحكم في المظاهر الخارجية لحالته الانفعالية ، وقد ذكر المؤلف صورا من هذه الانفعالات ، وكيفية التعامل معها .
3 / الذاتية :
وتعني إعجاب المراهق بنفسه والاعتداد بها ، والاعتقاد بأنه محط أنظار الناس ، مما ينتج عنه حساسية مرهفة من نقد الآخرين .
وفي مجتمع المراهق :
يبين فيه المؤلف حالة المراهق مع الكبار وكيف ينظر المراهق لهذا العلاقة ، وكيف يتعامل معها الكبار .
وأيضا المشاعر الجماعية تظهر لدى المراهق فيشعر بالحاجة إلى الانتماء للرفقة والصحبة ، فلا يستغني عنها المراهقون لأنها مطلب حيوي ، وحاجة نفسية ملحة تقتضيها التغيرات الفجائية، والتحولات الجديدة غير المعللة .
ومما يحتاجه المراهق في مجتمعه - كما يبين المؤلف – تحقيق الذات وشعوره بأهميته ودوره في المجتمع ، وخطر تجاهل هذا الأمر على المراهق والمجتمع .
الباب الثاني : حاجات المراهق .
وقد قسم المؤلف حاجات المراهقين إلى ثلاثة أنواع :
1 / حاجات نفسية 2 / حاجات اجتماعية 3 / حاجات ثقافية .
• الحاجات النفسية :
1 / الحاجة إلى العبادة :
فقد وضح المؤلف إلى أن المراهق في بعض الفترات توجه إلى التدين وميول إلى كثير من التفكير والتأمل ، مبينا أنها تعد فرصة للمربين لاستغلال هذه الحاجة لدى المراهق من خلال ممارسات ومجالات عديدة ، م مراعاة شروط وضعها المؤلف لذلك .
2 / الحاجة إلى الأمن :
مع أن الأمن حاجة مهمة للإنسان معوما إلى أنها للمراهق أشد إلحاحا بسبب التغيرات التي تطرأ عليه .
وقد ذكر المؤلف خمسة أنواع من المخاوف التي تصيب المراهق ، وطرق التعامل معها مستدلا بذلك من القرآن والسنة والآثار ,هي :
1 / التخوف من تحمل المسؤولية والنجاح فيها .
2 / التخوف من التحولات الجسدية والشكلية .
3 / التخوف حول الأهداف الكلية والبعيدة للحياة .
4 / التخوف من المواقف الحوار والمواقف الاجتماعية .
5 / التخوف من الحالات العاطفية والانفعالية .
3 / الحاجة إلى القبول :
يذكر المؤلف أن تحقيق القبول وإشعار المراهق به لابد من عنصرين أساسيين هما :
1 / فهم المراهق فهما صحيحا .
2 / تقدير المراهق حسب ما تقتضيه مرحلته ، فالاحترام والاعتبار ضروريان لإشعاره بالقبول
• الحاجات الاجتماعية :
1 / الحاجة إلى الرفقة :
فالمراهق يستوحش كثيرا من العزلة ، ولذا تعد طبقة الأقران أحد المصادر المهمة والمفضلة لدى المراهقين
وقد ذكر المؤلف عددا من الأسباب التي تجعل المراهقين ينصرفون عن الكبار ويذهبون إلى رفاقهم ، كما اقترح بعض الوسائل للمربي والتي تساعد المراهق لاختيار الرفقة وكيفية التعامل معها .
2 / الحاجة إلى الزواج :
ذكر المؤلف أن الزواج يحقق لدى المراهق أربعة أمور هي : السكن النفسي ، الشعور بالنوع وتحقيقه، الإشباع الغريزي ، تحقيق التكامل ، فإذا تخلف أحد هذه الأمور كان الزواج ناقصا .
وأكد المؤلف على أهمية التبكير بالزواج للمراهق ، مبينا الآثار الخطيرة المترتبة على الـتأخر في الزواج على المراهق .
3 / الحاجة إلى العمل والمسؤولية :
حيث يواجه المراهق أزمة البحث عن الذات أو البحث عن القيمة أو الوظيفة التي ينبغي أن يقوم بها
ومن هنا ذكر المؤلف مجالات التهيئة لتحمل المسؤولية لدى المراهق من خلال ثلاثة أساليب :
1 / أسلوب المعاملة .
2 / المشاركة الأسرية .
3 / المشاركة الاجتماعية .
وتحت كل أسلوب عدة صور يستطيع المربي أن يقوم بها .
• الحاجات الثقافية
1 / الحاجة إلى الاستطلاع :
حيث يمثل دافع الاستطلاع الجذور الأولى للرغبة في المعرفة والاستزادة منها ، ثم ذكر المؤلف نماذج من الأنشطة الاستطلاعية التي يتجه إليها بعض المراهقين ، مبينا كيفية التعامل مع الحاجة إلى الاستطلاع لدى المراهق من خلال النظر إلى ثلاث دوائر متداخلة ومتساعدة هي :
1 / الحماية من الاستهواء .
2 / تنمية القدرة على الضبط .
3 / تلبية الحاجة إلى الاستطلاع .
2/ الحاجة إلى الهوية :
عرف المؤلف الهوية وأهميتها في حياة الفرد ، حيث تجيب على أسئلة المراهق الملحة من مثل ( من أنا ؟ ;) ، ( ومن الغاية من وجودي ؟ ;)
فالمراهق يحتاج إلى البرهان والدليل في تعليل الظواهر وتبرير الضوابط والأوامر .
ثم ذكر المؤلف صور أزمة الهوية المعاصرة والازدواجية التي يراها المراهق في حياته ومحيطه . مبينا كيفية بناء الهوية السوية لدى المراهق
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .


نموذج التعقيبات

الاسم
البريد الالكتروني
 

الإحصائيات

الزيارات :
exception 'Exception' with message 'GAPI: Failed to authenticate user. Error: "https://developers.google.com/accounts/docs/AuthForInstalledApps "' in /home/aram/public_html/gapi-1.3/gapi.class.php:418 Stack trace: #0 /home/aram/public_html/gapi-1.3/gapi.class.php(62): gapi->authenticateUser('google@wasm.sa', 'google@wasm') #1 /home/aram/public_html/model/summary/side/summary.inc(26): gapi->__construct('google@wasm.sa', 'google@wasm') #2 /home/aram/public_html/themes/default/box.php(10): include('/home/aram/publ...') #3 /home/aram/public_html/sides/getSides.php(75): include('/home/aram/publ...') #4 /home/aram/public_html/themes/default/footer.php(4): getSides('Left', 1, 'div', 'col-md-3 col-sm...') #5 /home/aram/public_html/index.php(74): require_once('/home/aram/publ...') #6 {main}
0
الصفحات : 33
المحتويات : 34
أقسام الموقع : 4
تعقيبات الزوار : 171